windowssupport.org The Activation Keys and Download Links will be sent directly to the email address associated with your purchase after payment is confirmed. Deliveries are generally completed in 5 - 60 minutes, but may take longer depending on the time of purchase. Office Professional Plus 2016 Key online windows 10 key online office-professional-plus-2013 key parajumpers sale canada goose sale ماذا حدث في لقاء استضافة رئيس البلدية لعائلة إميل حبيبي / ابناء حبيبي: ألحزب الشيوعي يحاولون قتله ثانية / غالب كيوان
מאמרים
היסטוריה, זיכרונות
תרבות
Français English عربى  Etc.

15/1/2013-12/10/2017
2013-1918 - مانديلا في مسيرته الطويلة إلى الحرية / بقلم: د. عبدالخالق حيسن new
شاعرالشعب أحمد فؤاد نجم / بقلم وليد بدران
What Soldiers Do: Sex and the American GI in World War II France by Mary Louise Roberts
د. رفعت السعيد: الإخوان .. لماذا ؟ ثم ماذا بعد ؟
الروائى الجزائرى واسينى الأعرج: هدف الإخوان تدمير النموذج الحالى لدولة مصر وإنشاء نظام «مسخ»..
يوسف شاهين – 5 سنوات علي رحيله
بدون تعليق / جواد بولس: عربٌ ونَكَب
ماذا حدث في لقاء استضافة رئيس البلدية لعائلة إميل حبيبي / ابناء حبيبي: ألحزب الشيوعي يحاولون قتله ثانية / غالب كيوان
هيباتيا السكندرية: دراما حياة ومأساة فيلسوفة مصرية / طلعت رضوان
نبيل عبد الأمير الربيعي: أ - الروائي إيلي عمير ؛ ب - الشاعر مراد ميخائيل
نبيل عبد الأمير الربيعي: ت - الروائي اسحق بار موشيه؛ ث - الأديب يعقوب بلبول؛ ج - الشاعر دافيد صيمح
جان نصار: ذكرى والدي متيا نصار ومحمود درويش واميل توما واميل حبيبي واخرين
ذكرى / بيرم التونسي / 1961-1893
د. خالد فهمي: الإخوان في مأزق وجودي والحل هو الصراحة مع ماضيهم / حوار: نسمة تليمة
أحمد سيد حسن: سيناء ساحة خلفية لحماس لتوريط مصر هل تستخدم ملابس الجيش المصري في عملية ضد إسرائيل؟
8 آذار/ مارس 2013 - عيد المرأة العالمي / فاتن واصل: عزيزتى العزيزة
الثامن من شهر مارس \ آذار - اليوم العالمي للمرأة / حوار مع الكاتبة اللبنانية جمانة حداد - Youtube
مؤسسات حقوقية تطالب فتح تحقيق فوري في ظروف استشهاد الأسير جرادات
حوار ساخن (اضطهاد المرأة قضية عالمية ) / بيان صالح
مصر: أطفــال فــي ســجون "الإخــوان" / دينا جميل
مصر: تعرية وسحل متظاهر والقبض عليه بقصر الإتحادية
فريدة النقاش: فاشية الشمولية الدينية
يهود العراق أبانَ العهد الجمهوري1958 / نبيل عبد الأمير الربيعي
باسم رأفت محمد يوسف: " يا بتاع الهلس يا دولي" / حلقة باسم يوسف الممنوعة من العرض
صوتت, أصوت وسأصوت / بقلم: مأمون فاعور, شعب - الجليل
الأسد وإستراتيجية البقاء المذهبية والطائفية والعنصرية / د. شذي ظافر الجندي

ماذا حدث في لقاء استضافة

رئيس البلدية لعائلة إميل حبيبي في مكتبه!!!

"هل بسبب الحزب الشيوعي وأوساط انتهازية لم يشارك رئيس البلدية وكذلك عائلة حبيبي في أمسية بيت الكرمة ولم يلقيا كلمتهما هناك (أي قاطعوها عمليا) وأقتصرت مشاركتهما على الاحتفاء في الميدان على اسم اميل حبيبي؟"

بقلم: غالب كيوان المصدر: "المدينة" (الجزء الأول والجزء الثاني)

علمت صحيفة "المدينة"  من مصادر مطلعة وموثوقة داخل بلدية حيفا، ومن عائلة حبيبي ايضا، أن رئيس بلدية حيفا يونا ياهف كان قد دعا منذ يوم الاربعاء 22.5.13 عائلة حبيبي للقاء به وكبار موظفي مكتبه والسكرتارية في البلدية يوم الأحد 26 أيار الساعة الرابعة بعد الظهر، العائلة لبت الدعوة فحضرت ابنتاه وعائلتاهما وحفيدات اميل حبيبي وعائلاتهن وكان اللقاء حميما.

كلمة رئيس البلدية يونا ياهف:-

تكلم في اللقاء رئيس البلدية مشيدًا بإميل حبيبي الأديب والسياسي والقائد الفلسطيني الذي رفع اسم مدينة حيفا عالميا وخلدها في أدبه، ومن واجب المدينة والبلدية أن تخلد ذكراه.هو أوصى أن تكتب العائلة على شاهد قبره "باق في حيفا" ونحن كبلدية ومدينة تكتب اسمه على ميادينها وتقول له ولعائلته:-"ما زال حبيبي حيًا في قلوبنا"، ثم قدم "ياهف" هديتين تذكاريتين لكل من ابنتيه، البوم صور لميادين حيفا والتماثيل التي فيها، ودوسيه مجلدة فنيا تشمل نص قرار البلدية في جلستها بتاريخ الثاني من ايلول 2008، بإطلاق اسم حبيبي على الميدان الواقع في مدخل وادي النسناس في تقاطع الطرق اللنبي- الجبل-عين دور. ثم شرح رئيس البلدية للعائلة كيف حرصت البلدية وتحملت البلدية منذ يوم اتخاذ القرار حتى الى ما قبل أشهر قليلة على تجميل وإحياء كل المنطقة المحاذية للدوار وكذلك توسيع الدوار وتجميله هو والطرق المؤدية له، احتراما للاسم الذي سيحمله ولراحة الناس.

 

 

كلمة عائلة حبيبي:-

ثم قامت العائلة بالتعريف على افرادها، والقى مندوب عنها كلمتها التي تنشرها صحيفة "المدينة" باختصار وجيز:- "سعادة رئيس البلدية وعموم الحضور، نعود ونكرر امامكم ما قلناه لكم في السابق اكثر من مرة:-نقدم لكم شخصيا وللبلدية وإداراتها ولعموم مواطني حيفا اسمى ايات الشكر والإمتنان والتقدير على مبادرتكم لإطلاق اسم عميدنا حبيبي على الميدان، نحن نعرف ولا حاجة للتأكيد أن المبادرة مبادرتكم والعمل عملكم وتنظيم الاحتفاء اليوم بتسمية الميدان من صنيعكم وتحت إشرافكم، كذلك نشكركم على حرصكم اشراك العائلة والتشاور معها واعلامها بتفاصيل تنفيذ هذه المبادرة، منذ أسابيع بشكل متواصل.

"سعادة الرئيس والحضور الكريم بيننا وبين البلدية  جرت عدة اتصالات متبادلة ومحادثات هاتفية ورسائل خطية بخصوص الاحتفاء الذي سيجري اليوم، وتبادلنا التحفظات من سلوك آخرين حاولوا الاستيلاء على الإحتفاء وتجيره الى أنفسهم متجاهلين البلدية والعائلة ،وتعرفون أن هذا المشروع السلوك المشين للبعض أوقعنا في بلبلة وحيرة وسرق منا فرح الإحتفاء، فمرة قررنا مقاطعة الحدث، وأخرى قررنا المشاركة ولكن مع انسحاب تظاهري من أمسية الإحتفاء في بيت الكرمة، وتعرفون أن كل محاولاتكم ومحاولاتنا لإبطال محاولات البعض الاستيلاء على الحدث وسرقته من البلدية والعائلة باءت بالفشل، بل وقام هذا النفر القليل بالتمادي عن طريق التعميم والنشر على وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي شتى المعلومات المغرضة، لم تنجروا لا أنتم ولا العائلة للرد العلني على تلك التخرصات، ونحن يشغلنا الأدب وأخلاقية العمل، بينما ينشغل بعض الآخرين بمهنة قلة الأدب والافتراء".

"لذلك نبلغكم الآن بالقرار الذي توصلت وأجمعت عليه العائلة مع السماح لكل فرد منها بالتصرف كما يرتأي. لقد أجمعنا كعائلة ومن باب الاحترام للوالد وذكراه، والاحترام للبلدية وقرارها، أن لا نحضر ولا نشارك في أمسية بيت الكرمة، وأن لا تلقي العائلة كلمتها هناك، سنشارك فقط في حدث إزاحة-الستار عن الميدان، وهناك تلقي العائلة كلمتها، بهذا نقصد استرداد الحدث لأصحابه –لكم كبلدية ولنا كعائلة، اذ لا نقبل كعائلة لا المس بكم ولا المس بعميدنا إميل حبيبي ولا أن نكون ورقة توت للتستر على عورة أفعال سارقي الحدث والمتسلقين عليه".

"سعادة الرئيس، لقد وصلت بالأمس مئات والآلاف الرسائل المكتوبة من جهة معينة معروفة لكم ولنا...الى الناس. ها نحن نقرأها لكم من هواتفنا:-دعوة للمشاركة في ندوة في بيت الكرمة يعقبها إزاحة الستار عن ميدان اميل حبيبي ومن ثم ندوة بقرب المكان للحزب الشيوعي والجبهة في حيفا بمشاركة عربسك؟!.

لا وجود للبلدية ولا للعائلة بل أصبح من البرنامج ايضا ندوة لآخرين بقرب المكان!"

حيث يذكرنا هذا الأمر بقصة ذلك البحار من جيش الإنكشارية العثماني الذي أبحر بأمر السلطان باحثا عن مالطا لاحتلالها، ومضى في البحر في طريق خاطئ ولم يحسن قيادة الدفة وتاه ولم يجد مالطا، فقرر "مالطا يوك –أي لا توجد" وبدلا من أن يقرر، أضاع البوصلة وافتقر للطريق وللتصرف السليم. من هو الانكشاري ومن هي السفينة هنا: نبقي الأمر لتحليلكم.

تسلق الحدث أناس صغار، بدلا من أن يحسنوا التصرف ويحددوا معالم الطريق ويجيدوا النظر بتيههم وضلالهم، قرروا "بلدية يوك-عائلة يوك".

لكن البلدية والعائلة والأخلاق حية ونابضة في قلوبنا وعقولنا جميعا، ونحن نحترم حقك يا رئيس البلدية بالذهاب الى تلك الأمسية، لكن لا تلزمنا بهذا، نحن كعائلة سننتظركم في الميدان لإزاحة الستار بعد انتهاء الأمسية في بيت الكرمة.

هذا هو قرار العائلة:-ونصارحكم بأننا توصلنا اليه من خلال التشاور مع عميدنا اميل حبيبي، عن طريق اعادة قراءة كتابه أمس "نحو عالم بلا أقفاص" وجدناه هناك ينزف ألما وجراحا ونقدا إنسانيا لضعفه الإنساني الذاتي الذي جعله يتردد كثيرا احيانا في اتخاذ قرار حاسم، بل وقدم خده الأيسر لمن يصفعه على الأيمن، يقول في كتابه "إن هذا التردد جعل الضاربين المفترين يتمادون، ويخاطبهم "يا أيها الراقصون في العتمة" ويا أيها "القابعون في كهف أفلاطون ولا يرون إلا ظلال أنفسهم يا "من تستولون على تاريخنا وتقومون بتشويهه ومنع الحقيقة عن الأجيال الصاعدة".."أقتلتم وورثتم"؟!.

لن ندير خدنا يا سعادة الرئيس لمن يصفع قراركم ويشوه تاريخ عميدناـ يكفي قتله مرةـ لن نسمح بقتل قتيلنا-إميلنا –مرتين".

 

رئيس بلدية حيفا يتخذ نفس موقف عائلة حبيبي لردع السارقين

وعلمت "المدينة" أنه ساد صمت بعد هذه الكلمة، وتلألأت حتى الدموع في عيون بعض الحاضرين، بمن فيها عيون بعض موظفات وموظفي البلدية.

قطع حبل الصمت رئيس البلدية معلنا:-"انا أيضا لن أشارك في ندوة بيت الكرمة ولن ألقي كلمتي هناك، أدعوكم لمرافقتي وللقاء بي الساعة السادسة في قرب الميدان، هنالك نلتقي ونقيم الإحتفاء الرسمي وإزاحة الستار بمشاركتي ومشاركة ابنتيّ اميل حبيبي".

 

الجزء الثاني

ابناء أميل حبيبي:

  ألحزب الشيوعي قتل والدي ويحاولون قتله ثانية!!!

"في اعقاب استغلال اوساط حزبية شيوعية متطرفة لإسم حبيبي ومحاولة سرقة حدث الاحتفاء وتدشين دوار اميل حبيبي"

لا يسعنا سوى القول عن المرحوم "اميل حبيبي" الذي كانت وصيته بأن يكتب على قبره "باق في حيفا"، انه الكاتب الفلسطيني الذي رفع اسم حيفا عالميا، كما وضعت بلدية حيفا بمبادرتها في اليافطة التي وضعت على ميدانه في تقاطع الطرق اللنبي- الجبلعين دور، فلقد وصف ابناء عائلة حبيبي تكريم وتدشين دوار اميل حبيبي من قبل بلدية حيفا بأنها خطوة مباركة وحيوا القائمين عليها، لكن محاولة سرقة اوساط حزبية شيوعية متطرفة لهذا الحدث أثار حفيظتهم ويكفي القول بأن هذه الأوساط أصدرت بيانات ناسبة لنفسها هذا الإنجاز حاذفة من خلاله حتى تاريخ اميل حبيبي نفسه، ذلك الشخص المفكر والمبدع الذي اضطر في العام 1989، اثر خلافات فكرية وتنظيمية مع الحزب الشيوعي وعلى ضوء اعادة نظره في المسلمات النظرية، الى الإستقالة من جميع مناصبه الحزبية بما فيها منصب رئاسة تحرير "الاتحاد". وفي العام 1991 استقال من الحزب، هذه الاستقالة قصرت عمر اميل حبيبي وقتلته بسبب ما قام به قيادة الحزب الشيوعي من التحريض ضده ، مقاطعته وحتى تخوينه بحسب ما قال لنا نجله "سلام حبيبي" في حديث معه عبر الهاتف كونه يقبع في الولايات المتحدة منذ سنوات عديدة.

نستهل في لقاءنا الأول بالحديث مع الدكتورة راوية اميل حبيبي:-

 

*لماذا قاطعتم الاحتفال في بيت الكرمة رغم أنه احتفاء بإميل حبيبي ومن هي الجهة التي حاولت سرقة الاحتفاء بوالدك وتدشين دوار على اسمه ولكنها لم تنجح؟

د.راوية:- الاحتفاء بإميل حبيبي، واطلاق اسمه على ميدان، مبادرة واحتفاء من بلدية حيفا وهي القيمة عليها، والبلدية قامت بتنسيق مع العائلة وطلبت منها القاء كلمة، (القتها ابنة حبيبي، جهينة) صحيح أن الندوة - الأمسية في بيت الكرمة تأتي في اطار الاحتفاء بحبيبي، ولكنها من تنظيم بيت الكرمة وجهة أخرى. وليست البلدية ولا العائلة شريكة بمن سيتكلم فيها.                                        العائلة ترى أنه جرت محاولات من جهة ما وبتنسيق مع جهة أخرى لخطف الاحتفاء وبشكل يمس بحبيبي، اذ سيتكلم شخص في تلك الأمسية ليس بأديب وليس بكاتب أو صحفي ولا بشخصية اجتماعية ولم يعمل مع اميل حبيبي، بل هو أصغر من أصغر أحفاده وسمعته وسلوكياته معروفة.

 

*ما هو تعقيبكم على تنظيم جهات متطرفة في الحزب الشيوعي نشاطا ثالثا بعد نشاطي الأمسية وازاحة الستار في الميدان من قبل فرع الحزب الشيوعي والجبهة في حيفا بالمشاركة مع دار عربسك للنشر؟

د.راوية:- أمر مستهجن ومستغرب واستمرار لاختطاف الاحتفاء بحبيبي وتجييره لجهة ما.

*لقد قامت هذه الجهات الشيوعية المتطرفة بإصدار مادة عن تاريخ  اميل حبيبي منقوصة تاريخيا لخطف الانجاز للحزب وللأشخاص ذاتهم القائمين على الندوة؟

د.راوية:- لقد تم اصدار مادة عن تاريخ حياة اميل حبيبي مخصومًا منها أنه اختلف مع حزبه الشيوعي واستقال من مناصبه الحزبية ومن ثم من الحزب في أواخر الثمانينات أمر مستهجن ومعيب. هذه سيرة حياة اميل حبيبي كما دوّنها هو بخط يده وتركها طالبًا أن نلتزم بها في أي نشر عن سيرة حياته. وتأتي الآن جهات تدعي مسؤوليتها عن تراث وتاريخ واسم حبيبي وتزوّر ولا تلتزم بما أوصى هو نفسه به.

 

*هل لك ان تصفي كيف تمت محاولة سرقة الاحتفاء باميل حبيبي وانضمام رئيس بلدية حيفا "يونا ياهف" لخطوتكم ومقاطعة ندوة بيت الكرمة وتدشين دوار اميل حبيبي مع ابناء العائلة؟

د.رواية:- رئيس بلدية حيفا "يونا ياهف" لم تعجبه خطوة اصدار وإرسال مئات وآلاف الدعوات باسم هذه الجهات سواء في حيفا والناصرة من خلال الهواتف النقاله، مواقع التواصل الاجتماعية والبريد الالكتروني الخاص، والدعوات التي خرجت وكأنها من مؤسسة بيت الكرمة والمواد الإعلامية التي وصلت كل المواقع تثير انطباعا واضحا وكأنه كل عملية احياء الذكرى وتسمية الميدان تعود لجهة معينة ولا دخل للبلدية فيها.                               وتنظيم نشاط ثالث للحزب الشيوعي والجبهة في حيفا بمشاركة دار عربسك للنشر بعد ندوة بيت الكرمة وازاحة الستار في الميدان، هذا الأمر ليس إلا محاولة سرقة للحدث من بلدية حيفا وعائلة اميل حبيبي.

 

لماذا سكتم لغاية الآن حتى يمر الاحتفاء بإميل حبيبي وتدشين الدوار؟

د.راوية:- نحن نحترم والدنا ونحبه، لقد عانينا الأمرين حين خوّنوه في الحزب الشيوعي منذ استقالته بسبب خلاف فكري وتنظيمي، لقد سكتنا حين كان والدي على قيد الحياة لأنه هو كان من يرد على هذه الافتراءات كما وأننا مؤدبون في تعاملنا ولا نقبل هذا النهج المتطرف.

 

لقد خونوا اميل حبيبي الشخص الذي كان من مؤسسي الحزب والأديب العالمي الذي احتضن محمود درويش وسميح القاسم وغيرهما من الشعراء والأدباء، كيف اثر هذا على نفسية اميل حبيبي بعد مقاطعته حتى وهو يرقد على فراش الموت لمجرد خلاف فكري وتنظيمي مع الحزب الشيوعي؟

د.راوية:- (تقول بتأثر كما لو كان أمر قتل نفس اميل حبيبي من قبل الحزب الشيوعي لا يزال مستمرا لغاية يومنا هذا) لقد قاموا بقتل لشخص اميل حبيبي، لقد كتبوا على الجدران "لا لذكرى الخائن"، والدي من خان اميل حبيبي من خان، وفي صحيفة الاتحاد هنالك عشرات المواد المسيئة التي نشرت ضد والدي.

 

كيف تصفين "الجريمة الإنسانية" التي قام بها الحزب الشيوعي بحق والدك؟

د.راوية:- هل بسبب خلاف فكري يجب أن أقتل الآخر، لقد قالها والدي في اجتماع اللجنة المركزية الذي استقال خلاله "أقتلتم وورثتم"، نحن أناس مؤدبون حاملون لجينات اميل حبيبي السياسية والأدبية، نحن اشخاص نعمل بالآدب ولا نتكلم بقلة الأدب، ما أطلبه هو أن لا يقتربوا منا....

 

لقد وصف شقيقك سلام المقيم بالولايات المتحدة بأن الحزب بمقاطعته وتحريضه على اميل حبيبي قتله؟

د.راوية:- اميل حبيبي لم يمت ولا يزال باقيا في حيفا كما كتب في وصيته على قبره، سواء فوق الأرض او تحتها، وهو من يجيب على السؤال وفي كتابه "نحو عالم بلا اقفاص" كشف خلافاته مع الحزب وسماهم "الراقصون في الظلمة" و "القابعون في الكهف الذين لا يرون إلا ظلال انفسهم" هؤلاء يقتلون القتيل ويرثونه، لقد قال والدي جملة قبل وفاته:-"لو كان هؤلاء بالحكم لكانوا علقوا المشانق" وها هم بعد 17 عاما يتعاملون بنفس الأسلوب والجرح لم يدمل بعد.

 

في ختام اللقاء مع الدكتورة والشاعرة راوية حبيبي تذكر بعض ابيات الشعر التي كتبتها لذكرى والدها الراحل اميل حبيبي وتقول:-

 

"وتخاطب فيها والدها

يحن مدادي اليك...

أتكئ فكرا ...

حضور غيابك...

عزم ذبذبات الصوت

عصف مسلمات مضت".

 

"المدينة" تحدثت مع نجلة اميل حبيبي الرسامة جهينة حبيبي التي قررت مقاطعة ندوة بيت الكرمة لمحاولة جهة شيوعية متطرفة الاستيلاء عليها مكتفية بالرد المقتضب حول مقاطعتها وعدم القاءاها للكلمة:-"لقد قررت العائلة مقاطعة الندوة، وانا التزم بقرار العائلة بالمقاطعة ، يخيروني فقررت القاء كلمة في الميدان".

 

سلام حبيبي:- الحزب الشيوعي قتل والدي    

"المدينة" وفي حديث خاص مع نجل الراحل اميل حبيبي السيد سلام حبيبي المقيم في الولايات المتحدة حول آخر أيام حبيبي على فراش الموت حيث يسترجع الحدث قبل 17 عاما والألم يعتصره

 

*حدثنا عن آخر أيام إميل حبيبي على فراش الموت، وماذا قال لكم في تلك اللحظات أثر حملة التحريض وقتل شخصه من قبل الحزب الشيوعي بعد استقالته من مؤسساته أثر خلاف فكري وتنظيمي؟

 

سلام حبيبي:- قبل وفاة والدي وهو ينازع على فراش الموت كنا أنا وزوج أختي سميح غنادري الى جانب سريره ، فلقد كان متأثرا جدا وحزينا لأن العديد من رفاقه في قيادة الحزب لم يزوره ليتحدثوا معه ويصطلحوا معه قبل وفاته، فبادرت انا وزوج اختي لإيصال هذه الرغبة للبعض وللأسف لم يحصل.

 

*هل رفض هؤلاء الأشخاص  الحضور لزيارته وهو ينازع الموت؟

سلام حبيبي:- لكن اثناء الجنازة وتسجية  الجثمان في القاعة حضر كل هؤلاء وحضرت كل القيادة ووقفت دقيقة صمت حول التابوت في القاعة، وانحنوا وقبلوا الجثة.

 

الم يزوروه في المستشفى بحسب طلبه؟ *

سلام حبيبي:- يقتلون القتيل ويمشون بجنازته.

 

هل لك أن تذكر لنا اسماء هؤلاء؟

سلام حبيبي:- نحن عائلة مؤدبة ونحترم الأسماء الأحياء والأموات منهم، والأفضل ان لا اذكرهم.

 

هل مقاطعة الوالد وإطلاق حملة ضده قصرت من عمره؟

سلام حبيبي:- والدي اختلف مع الحزب الشيوعي لأسباب فكرية وتنظيمية بهدف اصلاح الحزب وتربية أجيال من الصاعدين على الانفتاح والديمقراطية، فقتلوا شخصه ونعتوه بالخائن والخرفان من كبيرهم لصغيرهم وكل ذلك أثر على والدي وعلى طول عمره.

 

يؤلمنا ان بلدية حيفا ورئيسها يونا ياهف يحيي ذكرى الوالد بهذا الشكل المحترم وأوساط شيوعية متطرفة حاولت سرقة الحدث والاحتفاء ولم تنجح ،بينما بلدية الناصرة التي يرأسها رامز جرايسي من الجبهة والحزب الشيوعي لم تطلق اسم اميل حبيبي على أي معلم فيها، علما نها أبلغت العائلة بأنها ستفعل ذلك وذلك منذ 17 عاما؟

سلام حبيبي:- بلدية الناصرة ستعمل قريبا على تخليد ذكرى اميل حبيبي في الناصرة.

 

 

 

 

 

3/6/2013