windowssupport.org The Activation Keys and Download Links will be sent directly to the email address associated with your purchase after payment is confirmed. Deliveries are generally completed in 5 - 60 minutes, but may take longer depending on the time of purchase. Office Professional Plus 2016 Key online windows 10 key online office-professional-plus-2013 key parajumpers sale canada goose sale شاعرالشعب أحمد فؤاد نجم / بقلم وليد بدران
מאמרים
היסטוריה, זיכרונות
תרבות
Français English عربى  Etc.

15/1/2013-12/8/2017
2013-1918 - مانديلا في مسيرته الطويلة إلى الحرية / بقلم: د. عبدالخالق حيسن new
شاعرالشعب أحمد فؤاد نجم / بقلم وليد بدران
What Soldiers Do: Sex and the American GI in World War II France by Mary Louise Roberts
د. رفعت السعيد: الإخوان .. لماذا ؟ ثم ماذا بعد ؟
الروائى الجزائرى واسينى الأعرج: هدف الإخوان تدمير النموذج الحالى لدولة مصر وإنشاء نظام «مسخ»..
يوسف شاهين – 5 سنوات علي رحيله
بدون تعليق / جواد بولس: عربٌ ونَكَب
ماذا حدث في لقاء استضافة رئيس البلدية لعائلة إميل حبيبي / ابناء حبيبي: ألحزب الشيوعي يحاولون قتله ثانية / غالب كيوان
هيباتيا السكندرية: دراما حياة ومأساة فيلسوفة مصرية / طلعت رضوان
نبيل عبد الأمير الربيعي: أ - الروائي إيلي عمير ؛ ب - الشاعر مراد ميخائيل
نبيل عبد الأمير الربيعي: ت - الروائي اسحق بار موشيه؛ ث - الأديب يعقوب بلبول؛ ج - الشاعر دافيد صيمح
جان نصار: ذكرى والدي متيا نصار ومحمود درويش واميل توما واميل حبيبي واخرين
ذكرى / بيرم التونسي / 1961-1893
د. خالد فهمي: الإخوان في مأزق وجودي والحل هو الصراحة مع ماضيهم / حوار: نسمة تليمة
أحمد سيد حسن: سيناء ساحة خلفية لحماس لتوريط مصر هل تستخدم ملابس الجيش المصري في عملية ضد إسرائيل؟
8 آذار/ مارس 2013 - عيد المرأة العالمي / فاتن واصل: عزيزتى العزيزة
الثامن من شهر مارس \ آذار - اليوم العالمي للمرأة / حوار مع الكاتبة اللبنانية جمانة حداد - Youtube
مؤسسات حقوقية تطالب فتح تحقيق فوري في ظروف استشهاد الأسير جرادات
حوار ساخن (اضطهاد المرأة قضية عالمية ) / بيان صالح
مصر: أطفــال فــي ســجون "الإخــوان" / دينا جميل
مصر: تعرية وسحل متظاهر والقبض عليه بقصر الإتحادية
فريدة النقاش: فاشية الشمولية الدينية
يهود العراق أبانَ العهد الجمهوري1958 / نبيل عبد الأمير الربيعي
باسم رأفت محمد يوسف: " يا بتاع الهلس يا دولي" / حلقة باسم يوسف الممنوعة من العرض
صوتت, أصوت وسأصوت / بقلم: مأمون فاعور, شعب - الجليل
الأسد وإستراتيجية البقاء المذهبية والطائفية والعنصرية / د. شذي ظافر الجندي

ناح النواح والنواحة علي صاحب بقرة حاحا

 

 

أحمد فؤاد نجم و الشيخ إمام

 

بقلم: وليد بدران*

 

عندما التحقت بالجامعة لم أكن قد سمعت به من قبل.. ومن خلال بعض الأصدقاء سمعت أشعاره مغناه بصوت الشيخ إمام.. والتي لعبت دورا كبيرا في تحولي والكثيرون من أبناء جيلي للناصرية..

إنه عمنا الفاجومي الشاعر المبدع العبقري أحمد فؤاد نجم الذي فقدناه الثلاثاء ٣ ديسمبر.. ليخلف وراءه ثروة شعرية وثورة جيل كان ومازال وسيظل ملهمه بكلماته التي تمس القلوب..

لقد كنا ونحن شباب صغار نبكي ونحن نسمع كلمات الراحل المعجون بطين هذا البلد.. فكان قلبها ولسانها المعبر عنا جميعا وهو يقول: مصر يا أمه يا بهية يا أم الطرحة وجلابية.. الزمن شاب وانت شابة وهو رايح وانت جايه.. جايه فوق الصعب ماشية واحتمالك هو هو وابتسامتك هي هي يا بهية..

وفي السنوات الأخيرة وقف بقوة إلي جانب الثورة وتصدى بشجاعة رغم تقدمه في العمر لفاشية الإخوان الذين أرادوا أن يضيعوا حبيبته التي عاش من أجلها فقيرا طوال حياته وتعرض للكثير من الاضطهاد لعشقه لها.. لمصر..
وقد قال عنه الشاعر الفرنسي لويس أراجون : إن فيه قوة تسقط الأسوار ، و أسماه الدكتور علي الراعي "الشاعر البندقية" في حين قال عنه الرئيس الراحل أنور السادات : "الشاعر البذيء" .

ولد المبدع أحمد فؤاد نجم في ٢٠ مايو عام ١٩٢٩ لأم فلاحة أمية هي هانم مرسى نجم و اب يعمل ضابط شرطة هو أحمد عزت نجم و كان ضمن سبعة عشر ابن لم يتبق منهم سوى خمسة والسادس فقدته الأسرة و لم يره ..

و التحق بعد ذلك بكتاب القرية كعادة اهل القري في ذلك الزمن.

وقد أدت وفاة والده إلى انتقاله إلى بيت خاله حسين بالزقازيق حيث التحق بملجأ أيتام 1936 - و الذى قابل فيه عبد الحليم حافظ- ليخرج منه عام 1945 و عمره 17 سنة بعد ذلك عاد لقريته للعمل راعي للبهائم ثم انتقل للقاهرة عند شقيقه إلا أنه طرده بعد ذلك ليعود إلى قريته.

بعدها بسنوات عمل بأحد المعسكرات الإنجليزية و ساعد الفدائيين في عملياتهم وبعد إلغاء المعاهدة المصرية الإنجليزية دعت الحركة الوطنية العاملين بالمعسكرات الإنجليزية إلى تركها فاستجاب نجم للدعوة و عينته حكومة الوفد كعامل بورش النقل الميكانيكي..

و في تلك الفترة قام بعض المسؤولين بسرقة المعدات من الورشه وعندما اعترضهم اتهموه بجريمة تزوير استمارات شراء مما أدى إلى الحكم عليه بثلاث سنوات سجن قره ميدان حيث تعرف هناك على اخوه السادس على أحمد عزت نجم ..
وفي السنة الأخيرة له في السجن اشترك في مسابقة الكتاب الاول التى ينظمها المجلس الأعلى لرعاية الآداب و الفنون و فاز بالجائزة و بعدها صدر الديوان الأول له من شعر العامية المصرية " صور من الحياة والسجن" و كتبت له المقدمة سهير القلماوي ليشتهر و هو في السجن.

وبعد خروجه من السجن عُين موظفا بمنظمة تضامن الشعوب الآسيوية الأفريقية و أصبح أحد شعراء الإذاعة المصرية و أقام في غرفة على سطح أحد البيوت في حي بولاق الدكرور بعد ذلك تعرف على الشيخ إمام في حارة خوش قدم (معناها بالتركية قدم الخير) أو حوش آدم بالعامية ليقرر أن يسكن معه و يرتبط به حتى اصبحا ثنائيا معروفا..
و اصبحت الحارة ملتقى المثقفين ومن أهم اشعار احمد فؤاد نجم قصيدته بقرة حاحا وكتابته عن جيفارا رمز الثورة في القرن العشرين وهي قصيدة " جيفارا مات"..

 

يقول نجم في بقرة حاحا:

ناح النواح و النواحة
على بقرة حاحا النطاحة
و البقرة حلوب
حاحا
تحلب قنطار
حاحا
لكن مسلوب
حاحا
من أهل الدار
حاحا
و البقرة تنادي
حاحا
و تقول يا ولادي
حاحا
و ولاد الشوم
حاحا
رايحين ف النوم
حاحا
البقرة انقهرت
حاحا
ف القهر انصهرت
حاحا
ناحت مواويل النواحة
على حاحا
وعلى بقرة حاحا..

ويقول في قصيدته عن رمز الثورة في العالم تشي جيفارا:

جيفارا مات
آخر خبر فِ الراديوهات
و فِ الكنايس
و الجوامع
و فِ الحواري
و الشوارع
وعَ القهاوي و َ البارات
جيفارا مات
جيفارا مات
و اتمد حبل الدردشة والتعليقات

مات المناضل المثال
يا ميت خسارة عَ الرجال
مات الجدع فوق مدفعه جوّه الغابات
جسّد نضاله بمصرعه
و من سُكات
لا طبالين يفرقعوا
و لا اعلانات

ما رأيكم دام عزكم؟
يا انتيكات
يا غرقانين
فِ المأكولات و الملبوسات
يا دفيانين
و مولعين الدفايات
يا محفلطين
يا ملمّعين يا جيمسنات
يا بتوع نضال آخر زمن
ف العوامات
ما رأيكم دام عزّكم؟

جيفارا مات
لا طنطنة
و لا شنشنة
و لا إعلامات و استعلامات
عيني عليه ساعة القضا
من غير رفاقه تودّعه
يطلع أنينه للفضا
يزعق و لا مين يسمعه
يمكن صرخ من الألم
من لسعة النار فِ الحشا
يمكن ضحك
أو ابتسم
أو ارتعش
أو انتشى
يمكن لفظ آخر نفس كلمة وداع
لَجل الجياع
يمكن وصية للي حاضنين القضية
بالصراع
صور كتير ملو الخيال
و ألف مليون إحتمال
لكن أكيد و لا جدال
جيفارا مات موتة رجال

يا شغالين ومحرومين
يا مسلسلين
رجلين و راس
خلاص خلاص
مالكوش خلاص
غيرالبنادق و الرصاص
دا منطق العصر السعيد
عصر الزنوج و الامريكان
الكلمة للنار و الحديد
و العدل أخرس أو جبان

صرخة جيفارا يا عبيد
في أي موطن أومكان
ما فيش بديل
مافيش مناص
يا تجهّزو جيش الخلاص
يا تقولو عَ العالم

وفي النهاية.. ناح النواح والنواحة على صاحب بقرة حاحا.. نجم مات.. وداعا أيها الراحل الكبير.. لقد فقدت مصر ابنا غاليا.. وفقد جيلي أحد أبرز ملهميه.. ولكن ستظل كلماتك في قلوبنا وعقولنا يا أبو نوارة..

-------------

* المصدر: أخبار اليوم, القاهرة - 3.12.2013

3/12/2013